تسييس الصناعات اليدوية وصيلة الصين لغسل أدمغة التركستانيين

تسييس الصناعات اليدوية وصيلة الصين لغسل أدمغة التركستانيين

تضم تركستان الشرقية  تنوعا من الصناعات اليدوية العريقة التي لا زالت تسهم في توفير فرص العمل لفئات عديدة من المجتمعات في مختلف مناطق البلد مما يزيد من الدخل إضافة إلى حفاظ تقاليد الأيغور فى الصناعات اليدوية ، وعلى الرغم من هذا الجانب المضيء لهذا التنوع إلا أن  الصناعات اليدوية في تركستان الشرقية تتعرض يوميا لأنواع من  الصعوبات التي تتحول دون النمو والتطوير الطبيعى، كطغيان الآلة الحديثة ، وكثرة ظهور المنتج المصنع آلياً، وصعوبة تسويق المنتج اليدوي،وأكبر الصعوبات التى تواجهها معظم الصناعات اليدوية فى تركستان الشرقية هي  سياسة الإحتلال الصيني التى بنيت على العنصرية، والتى تكره التنوع الثقافي وتعادى جميع أشكال الأشغال اليدوية التى تختلف عن تقاليد الصين الشيوعي،وذلك بإسم “مكافحة التطرف والرادكالية “

وتلكم الصور عن المسابقة التى أقيمت يوم الإثنين فى ريف (قاراقاش ينغى يار) تركستان الشرقية بعنوان (نكافح معا ضد التشدد الدينية

 135106623_14556963751201n135106623_14556963844541n135106623_14556963932581n135106623_14556964029741n

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*