إحياء ذكرى مجزرة أرومجى الدموية

إحياء ذكرى مجزرة أرومجى الدموية

مع اقتراب موعد ذكرى الخامس من يوليو/لمجزرة أرومجى الدموية التى إقترفتها قوات الإحتلال الصينية فى عام 2009ضد الشعب التركستانى فى مدينة أرومجى، ألغت الصين طريقة دفن موتى المسلمين الأيغور بالمقابر وأجبرتهم لإحراق جثثهم بطريقة التقليدية الصينية،وبنت أفران في جميع أنحاء تركستان،لإحراق شهداء النزلاء الذين أستشهدو في معسكرات نازية.وكانت الحزب الشيوعي الصيني قد جمعت حوالي مليونا من المسلمين الأبرياء في معسكرات الاعتقال لإستهداف عقيدتهم ولإكراههم على اعتناق الشيوعية.لدينا معلومات موثقة بالادلة عن الحياة داخل معتقل تركستان الشرقية السري، حيث يتعرض المعتقلون للتلقين السياسي على مدار الساعة، وإجبارهم على التنديد بثقافتهم ودينهم.
من واجب كل أحرار العالم توجيه اللوم علناً إلى نظام الإحتلال الصينية وتنديد هذه “الانتهاكات الصينية المتواصلة ضد الشعب التركستانى ” وعدم ترك التركستانيين وحيدا فى ميادين المظاهرات التى تستعد لها الجالية التركستانية فى كل دول أوروبا.
ستكون فعالية المظاهرة فى مملكة السويد هذه السنة يوم 05 -من الشهر اليوليو “التمّوز”بعد صلاة الظهر فى ميدان Raoul Wallenbergs torgبستوكهولم،وسوف تنطلق المسيرة فى الساعة 14:00 بتوقيت السويد من هناك حتى تصل الى  سفارة الإحتلال الصينية  وتوضع اكاليل  الزهور السوداء على باب سفارة الإحتلال الصينية،  وتنتهى المظاهرة هناك بكلمات الناشطين.
مع أطيب التحيات:

نجات تورغون
رئيس إتحاد الأويغورالتعليمية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*